تكبير الثدي عن طريق الزرع

الدكتورة كاثرين بيرجوريه -غاليه

جراحة تكبير الثدي باستخدام البدائل

 

تعتبر جراحة تكبير الثدي باستخدام البدائل أو الزرعات الاصطناعية عملية شائعة للغاية في الجراحة التجميلية، ويتم إجراؤها بانتظام من قبل الدكتورة كاثرين بيرجوريه -غاليه BERGERET-GALLEY.

وهي عبارة عن إجراء جراحي بسمح بزيادة حجم الثدي باستخدام غرسات صناعية.

وتنطبق هذه المعلومات المقدمة لك عن الجراحة الخاصة بك مع المعلومات التي تقدمها كل من الجمعية الفرنسية للجراحة التجميلية (SOFCPRE) والجمعية الأمريكية للجراحة التجميلية (ASAPS)، حيث أن الدكتورة بيرجوريه-غاليه عضو في كلتا هاتين الجمعيتين.


لمن تتوجه جراحة تكبير الثدي؟

هذا التدخل موجه للنساء اللواتي لديهن ثديان مفرطان في الصغر وناقصا التطور بشدة منذ المراهقة (لا تنسج أو نقص تنسج ثدوي) ، أو اللواتي فقدن الحجم إما بعد حمل أو بعد نحول شديد (ضمور أو نقص تنمي) ، وغالبًا ما تترافق الحالة الثانية من هذه اللوحة بهبوط الثديين (تدليهما) معطية مظهرا يبدو الثديان فيه فارغان، الأمر الذي يفرض استطبابا جراحيا لرفعهما إضافة إلى تكبيرهما ، كما أن جراحة التكبير هذه تعنى بسيدة ما لديها حجم كاف للثديين غير أنها ترغب في إبراز مظاهر أنوثتها بالتركيز على هيئتها وقدها ، وعلى مفاتن صدرها أو للحصول على نهدين مرتفعين ، إن مفهوم الحجم المثالي للثديين هو في الحقيقة أمر نسبي جدا ، ففي بعض الحالات قد نلجأ لزرع البدائل الثدوية بغاية تصحيح عدم التناظر أو إعادة تشكيل الثدي بعد إصابة سرطانية له ، كما يمكننا في إطار إعادة تشكيل الثدي أن نرفق التكبير بإضافة كمية طفيفة من شحم مالئ، أما عند النساء النحيفات جدا فيهدف الإجراء الأخير لحشو محيط البديل المزروع وجعل نتائج الجراحة أقرب ما تكون للوضع الطبيعي.


كيف يتم اختيار البدائل الثدوية ؟

لهذه البدائل شكلان: بدائل تشريحية إجاصية الشكل متفاوتة الاتساع ، وأخرى كروية.

يتم أخذ القرار فيما يتعلق بالشكل والحجم أثناء الاستشارة الطبية ، وذلك حسب معطيات الفحص السريري والحاجة الحقيقية  للسيدة إضافة لرغبتها بمدى التكبير

إومن الهام جدا الانتباه إلى أن البدائل الثدوية عالية الجودة تكون مرتفعة الثمن، وذلك يعود لنوعية هلام السيليكون  المستخدم في صناعتها.

أنا أستخدم فقط منتجات عالية الجودة ، ولم أعد أوصي بتغيير البدائل  كل 10 سنوات إذا لم تكن تالفة ، بل أوصي بفحص مراقبة كل 5 سنوات مع التقصي الشعاعي المعروف عند النساء فوق عمر الأربعين المتضمن تصوير ثدي شعاعي وتصوير بالايكو (الأمواج فوق الصوتية )  للثدي كل 18 شهرًا.


كيف تتم عملية تكبير الثدي؟

كما هو الحال في كل تداخل جراحي، يجب إخبار الجراح بالعلاجات التي تتناولها المريضة سيما الدوائية منها ، وعلى وجه الخصوص يجب تجنب الاسبيرين والأدوية المشابهة له مدة أسبوعين قبل الجراحة ، أما بخصوص النساء اللواتي يتجاوزن الثلاثين عاما فإنني أطلب تصويرا للثدي قبل الجراحة مباشرة لتأكيد غياب أية شذوذات في الغدة الثدوية.

تستغرق العملية حوالي ساعة واحدة ، ويمكن إجراؤها إما تحت التخدير الموضعي المترافق بتركين عام أو تحت التخدير العام ، ويكون الشق الجراحي (وبالتالي الندبة) حول الحلمة (لعوي)  أو تحت الثدي أو في الإبط ، وكل ذلك يتوقف على شكل المريضة وحجم البدائل المختارة.  يختار الجراح التجميلي موضع البديل (تحت العضلة الصدرية أو فوقها) وفقًا للظروف التشريحية ورغبة المريضة ، هذا ويمكن للمريضة العودة بشكل طبيعي إلى بيتها في نفس اليوم (استشفاء متقطع: خارجي)، أو البقاء إذا رغبت ليلة واحدة في المشفى.

ما هي المتابعة الضرورية بعد جراحة الثدي؟

تخرج المريضة مساء يوم الجراحة أو في اليوم التالي مع ضماد ضاغط وملائم تنزعه بعد عدة أيام ، لترتدي حمالة ثديين خاصة لمدة شهر بعد الجراحة ، سيكون الثديان مشدودين قليلا في البداية بسبب الوذمة لكن سرعان ما يتلينان ، وغالبا ما ينصح بتدليك الثديين طيلة ثلاثة أسابيع بعد إجراء التكبير ، قد يلاحظ بعض الازرقاقات خلال الفترة التالية للجراحة ، (تختلف من امرأة لأخرى) لكنها تمتص بسرعة ، وكقاعدة عامة فإن الخيوط المستخدمة قابلة للامتصاص وبالتالي لا حاجة لنزعها ، ويمكن عودة المريضة للعمل عموما بعد مضي عدة أيام.


هل توجد اختلاطات "آثار"؟

فيما يتعلق بالعمل الجراحي نفسه، تعتبر الاختلاطات كما في أي عمل جراحي واردة دائما، لكنها تشكل استثناءا (ورم دموي، إنتان، عدم التئام الجرح)، أما الاختلاطان الرئيسان فهما موضعيان وهما مرتبطان بزراعة البديل:

  • التلف المحتمل للبديل مع مرور الزمن، الأمر الذي يستدعي استبداله.
  • ظهور تقشرات أو ما يسمى "تقفع أو تقلص المحفظة" حسب التعبير الانكلوساكسوني ، حيث يتسمك غشاء الكولاجين  فيجعل البديل قاسيا.

أيا يكن البديل أو الزرعة الثدوية، سيتشكل دائما غشاء (ينتجه الجسم) حول الزرعة. وإذا كان هذا الغشاء سميكا جدا فإنه سيصبح بمثابة قشرة حقيقية مرئية ومجسوسة، ويجب وقتها إعادة الجراحة ونزع القشرة لكن تغيير البديل أو الزرعة قد لايكون ضروريا.



ماهي النتائج المتوقعة؟

يجب أن يلبي حجم وشكل الثدي رغبة المريضة، ويكونان – بالطبع - منسجمين مع باقي أجزاء جسدها. إن نتيجة جراحة تكبير الثدي مُرضية جدا، حيث يتم الحصول على الحجم والشكل المرغوبين بعد ثلاثة أشهر، أما مظهر الندبات فيختفي بعد مضي عام تقريبا. كما أن الدكتورة برجوريه غاليه أخصائية في الجراحة التجميلية، وتجري عملياتها في المشافي المُعتمدة صحيا لذلك والمتعاقدة مع مؤسسات الضمان أيضا (يغطيها الضمان)، ولها خبرة ثلاثين عاما في مجال البدائل الثدوية.

 

هل يتوجب علي أن أخضع لمداخلات أخرى مرافقة خلال جراحة الثدي؟

فيما يتعلق بالسيدات اللواتي لديهن أثداء فارغة أو هابطة سيكون من الضروري إجراء رفع (شدّ) لأثدائهن أثناء العمل الجراحي نفسه.

 إن الملء الشحمي "Lipofilling" للثديين (حقن شحم منك أنتِ في ثدييكِ) المترافق مع وضع البدائل الثدوية يسمح بأفضل تغطية ممكنة لحواف الغرسات عند المريضات النحيلات جدا.

هل ترغب في استشارة الدكتورة بيرجيريه- جالي؟ اتصل بنا هنا

Poser une question

Il y a actuelement 0 questions